منتدى الفتى الطايش

www.ahlashfra.yoo7.com
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هواجس امرأه - هي و هو (1)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفتى الطايش
Admin
avatar

ذكر عدد الرسائل : 406
الموقع : www.ahlashfra.yoo7.com
العمل/الترفيه : الانترنت
رئيس مجلس الادارة :
تاريخ التسجيل : 31/05/2008

مُساهمةموضوع: هواجس امرأه - هي و هو (1)   السبت سبتمبر 27, 2008 2:28 am

لم تكن تعرف لماذا تعلقت به الي هذه الدرجة الكبيرة
اهو الاعجاب ام الفضول
ام انها تحبه فعلا
كم تسعد بوجوده معها وكم تطرب لسماع صوته
لم تمل من ارسال رسائل الحب والغرام له انه يشغل كل تفكيرها
اخذت الجوال تقرا كل الرسائل السابقه وتتأملها بكل حب
وضعت راسها على وسادتها الحبيبه التي تشكو لها كل امورها المحزنة والمفرحة
فجاءه يرن الجوال انها رساله رائعة
كم سعدت بها احتضنت الجوال وخيالها سافر الي حبيبها لتحتضنه وتشكره على احساسه الرائع
ارسلت له العديد من الرسائل بعد ان طار النوم من عيونها حتى مطلع الفجر نامت دون ان تدري متى خلدت الي النوم
استيقضت الصباح وهي تشعر بسعاده تغمرها بسبب تلك الرساله بدات تراسله
ولكنه لا يجيب
يالله
تخشى ان لا يكون بخير تخشى ان يكون قد حصل له شي لا قدر الله
رساله تلو الاخرى ورنات لا تنتهي وهي تقول ماذا به هل هو مشغول ام مريض ام متجاهل
لا تعلم
واخيرا ارسل لها رساله بانه مشغووول
احست بالراحة لان اهم شي ان يكون بخير
ارتاحت واحست بانها الان تستطيع النوم استيقظت في صباح اليوم التالي نظرت الى الجوال وقرات رسائله لكي تشع بالانتعاش اخذت ترسله له بعض الرسائل
ولكن لا مجيب
واخيرا ارسل لها رساله صغيرة يقول لها بانه يذاكرمع بعض الزملاء
احستت بانها ازعجته كثيرا
وهي تتكلم مع حالها يكفي لا يصح ان تزعجيه بهذه الطريقه وتؤنب نفسها ولكنها تعلم في قرارها بانها لا تسطييع ان تكف من مراسلته
تخشى ان ينساها
انتهى يومها دون اي رساله اخرى او حتى رنه صغيره استيقضت اليوم الثاني وانتهى دون اي رسائل او رنات
احست بضيق ولكنها قلقت عليه
ولكن شي في نفسها يقول لها بانه مشغول وشي اخر يقول بانه متجاهلها
المهم بعد ان يأست ارسلت تعاتبه وتقول له لا يعقل ان لا تجد خمس ثواني من وقتك لاراسال رساله او عمل رنه يومين لا يجد فيها خمس دقاق او حتى دقيقه واحدة لا يعقل هذا بدات ترسل له رسائل عديده وانهارت كانت تكتب رسائلها والدموع في عيناها
واخيرا قررت ان تقول له اذا احس بانها هم وشي ثقيل فاليت ان يصارحها
واخيرا واخيرا استقبلت رساله
واخرى يراضيها ورساله اخرى تحمل معاني جميله كم سعدت بهذه الرسائل وطارت من الفرحة
ونست كل احزانها حاولت ان لا تعاتبه
ان تنظر حتى تنتهى الاختبارات زاد موضوع التجاهل بشكل كبير احست بانها انتهت لانها تعتبره كل حياتها انها كل يوم تراسله تبقى معه لساعات في خيالها كل يوم ترسل رسائل على ايميله برغم انها تشك اذا كان يقرها او لا ولكن لا يهم طالما انها تسعد بها الامر
اووووووووه
لا يعقل تجاهله لهذه الدرجة ام انها تفسر الكلمات كما تحب بعد الكثر من الدموع والاهات والانات قررت ان تنساه ارسلت راسله تحمل الكثير من الالم ونهايتها قرار بانها ستحذف رقمه لان هذا الشي سوف يجعلها تكف عن مراسلته والاتصال به لانها احست بانها مزعجه بكل معني الكلمة
ولكن المفاجاة رسائله التي تعاتبها واحست بانها اغضبته بشكل كبير
قررت ان تتأسف واحست بان احاسيسها كانت خطا انها لا تسطيع ان تنساه ابدا
احست بعد ذلك باهتمامه بها بان اصبح يراسلها بشكل كبير احست بسعاده وفرحه ملات حياتها كانت ترقص وتغني وتجرى وكانما عادت طفله عمرها لا يتجاوز 5 سنوات
كانت دائما تفكر مع نفسها هل يحيني ام انه مجرد اعجاب ام ماذا ؟؟؟؟
قررت ان تساله وبالذات لانه هذه الايام يهتم بها بشكل كبير بعد تردد كبير
سالته هل تحبيني ؟؟ ولماذا ؟؟
انذهلت
الرد لم يصل
كم ندمت على هذا السؤال الذي احست بعد ذلك ان احلامها انهارت على راسها
حاولت ان لا تبكي ان لا تنهار ان تكمل حياتها وكان شي لم يكن استقيضت الصباح لترى اذا وجدت رساله منه اي رساله ولكنه تجاهل بالفعل الاجابه عن هذا السؤال الذي تسرعت بطرحه
برغم انها لم تريد اي شي سوى ان تعرف شعوره كان يتسطيع ان يجب باي اجابه حتى ولو كانت الاجابه بلا
كان الموضوع ارحم من التجاهل بهذه الصورة الكبيرة
قررت ان تكف عن مراسلته في الوقت الحالي الي ان تنتهي الامتحانات على خير ولكنها لم تنساه كانت دائما تفتح الايميل وترسل له مشاعرها والمها وحبها الصامت احست في ذلك الوقت بصفعه على وجهها جعلت الدنيا تلف بها وهي مكانها عدت الايام وهي تقريبا كل يوم تقوم بارسال رساله او اكثر عبر الايميل كانت تتأمل صورته كل يوم وكل لحظة كم احبته من اعماقها قررت ان تحتفظ بصورته ورسائله قررت ان تظل مع احلامها ومع طيفه الذي لا يفارقها ابدا لقد احبت بالسابق ولكن لاول مرة تتبادل مع من تحب بمشاعرها ولاول مره افصحت عن مكنون احاسيسها
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه كم عانت تلك الفتاه لكي تقبى صامدة حاولت ان لا تنهار حاولت ان تجعل كل تفكيرها في عملها التي اهملته بشكل لا يصدق في الفترة الاخيره قررت وهي تتمنى ان تسير على تلك القرارت
النهايه
الابطال : انا وطيفيك
المخرج القدر
سيناريو وحوار الخيال
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahlashfra.yoo7.com
 
هواجس امرأه - هي و هو (1)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى الفتى الطايش :: تعالى بس قرب هقوللك موضوعين :: المنتدى الأول :: أفلام × مسلسلات :: صور ورسومات همسة :: ولاد وبنات :: مش هقولك-
انتقل الى: